إعتقال لاجئ سوري في ألمانيا اعتدى بالضرب على زوجته

آخر تحديث : الثلاثاء 18 يوليو 2017 - 4:26 مساءً
2017 07 18
2017 07 18
إعتقال لاجئ سوري في ألمانيا اعتدى بالضرب على زوجته

اعتدى لاجئ سوري على زوجته، أمس الاثنين، بضربها على وجهها، قبل أن يقوم بإحراق كتبها، في مدينة “آديلتسهاوسن” (بافاريا)، جنوبي ألمانيا.

وسائل إعلام ألمانية محلية قالت، بحسب ما ترجم عكس السير، إن الزوج البالغ 48 عاماً، ألقى خلال الشجار الذي دار الساعة الثامنة والنصف مساءً، مصباحاً كهربائياً على زوجته البالغة من العمر 36 عاماً، إلا أنه أصاب باب المنزل.

وعلاوة على ذلك، قام الزوج، الذي لم يتم الكشف عن اسمه، بحرق كتب زوجته التعليمية، ومنعها من تلقي العلاج الطبي.

وألقت الشرطة القبض على الرجل في مستشفى آيشاخ، الذي كان متواجداً فيه لسبب آخر، واعترف بأفعاله، دون ذكر سبب اعتقاله واستجوابه.

وأصدرت الشرطة قراراً بعدم تواصل الرجل مع زوجته لمدة أسبوعين، إلا أن الزوج قام بتهديد زوجته عبر أحد برامج التواصل من خلال الهاتف، الأمر الذي دفع الشرطة لاقتياده إلى السجن، لـ “منع الأسوأ من الوقوع”.

رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع مرحبا ألمانيا وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.